2012
custodia.org

فرح عائلة الفرنسيسكان :مع الرئيس العام للرهبنة واعضاء المجلس ألأداري العام لرهبنة الفرنسيسكان حول مغارة كنيسة البشارة في الناصرة .

الناصرة ، 29 نيسان 2012

في الساعة ا7:00 من صباح يوم ألأحد ، 29 نيسان ، كان الرئيس العام ألأخ خوسيه رودريغيز كاربالو يرافقه ألأخ ميرسولوجادلوسيز في دير القديسة كلير ،حيث احتفل بالقداس ألألهي لنحو 30 راهبة من الكلاريس الفقيرات واللواتي تجمعن في الناصرة خصيصا لوصول الرئيس العام .
بعد زيارة ألأماكن المقدسة في الناصرة في فترة الصباح ،تجمع الرهبان من رهبنة النظام في كنيسة البشارة حيث ،في تمام الساعة 11:30 ، احتفل النائب العام وألأخ مايكل بيري ، بالقداس في كنيسة البشارة .ومحتفلا كان حارس ألأراضي المقدسة ألأخ بيير باتيستابيتسابللا،ورئيس دير الناصرة ، ألأح ريكاردو بوستس ، وغيرهم من الرهبان الذين كانوا حاضرين .في نهاية ألأحتفال وبعد خلع ثيابهم الطقسية ، عادوا الى المغارة لترنيم ( حييت ملكة السماء ). وقد اخذت صورة جميلة للمجموعة ، مع الرئيس العام وألأب الحارس ، ومجموعة اعضاء المجلس ألأداري العام ،لتنهي هذه اللحظات ذات المغزى .

في الساعة 12:30، تقاسمت جماعة الفرنسيسكان مأدبة غذاء على شرف اعضاء المجلس ألأداري العام ، والذين انضم اليهم مجموعة من ىالرهبان من القدس والذين سيرافقون رهبان الضيف في هذه الحج الخاص ، خاصة فيما يتعلق بالقداس وتأملات الكتاب المقدس من برنامج الرياضة الروحية .

في فترة بعد الظهر الباكرة ، الساعة 2:30 ، عقد اجتماع رسمي بين الرئيس العام ورئيسات دير راهبات الكلاريس الفقيرات في الناصرة القدس ولبنان .ووجهت رسالة تهنئة موقعة من الراهبات والرهبان الى الكلاريس الفقيرات في مدينة ألأسكندرية في مصر ، واللواتي لم يتمكن من المشاركة في ألأجتماع .وكان حاضرا في هذه المناسبة الكريمة ألأخ ستيفان ميلوفيتش رئيس الدير في كنيسة المهد ، وكاهن دير راهبات الكلاريس الفقيرات في الناصرة .
بمناسبة الحج ألأسباني في دير الملكية لسيدتنا غوادلوبي في محافظة ( ساسيرس) ، وفي تمام الساعة 4:00 احتفل الرئيس العام بالقداس ألألهي من امام المغارة المقدسة في كنيسة البشارة في الناصرة ، وقدم لمجموعة الحجاج فرصة العيش لحظات خاصة مؤثرة من الروحانية والصلاة ، ترافقها نعمة الفسيفساء التي تمثل محافظة (استرمادورا ) ألأسبانية .
اخيرا في الساعة 6:30 مساء وما زال ألأخ كاربالوم امام مغارة كنيسة البشارة ، يترأس صلاة الغروب ، جنبا الى جنب مع ألأب حارس ألأراضي المقدسة واعضاء المجلس ألأداري العام والعديد من الرهبان من جميع انحاء الجليل ، وراهبات الكلاريس الفقيرات ، وكثير من المتدينين رجالا ونساء من تجمعات مختلفة من الناصرة . وبعد Lectio brevis
وجه الرئيس العام كلمات المودة والتشجيع الى جميع الحضور بعذوبة انجيلية وفرح ، مجددا في قلوب الحضور طعم الرسالة المسيحية والشعور العميق لبعثة الفرنسيسكان ، وخاصة في خدمة ألأراضي المقدسة.وقد احيا الصلاة ألأخ كارلوس مولينا المنشد المنفرد في كنيسة القيامة ودير راهبات الكلاريس ، جنبا الى جنب مع السلام ومجتمعات الحياة الجديدة ، والذين هن مسؤولون لأحياء القداس في الناصرة المقدسة .وفي الختام ، دعا الرئيس العام رهبان الفرنسيسكان وراهبات الكلاريس الفقيرات التوجه الى المغارة ، والتي افتتحت خصيصا لهذه المناسبة لتجديد مهنتهم الدينية . لحظة صلاة الجماعة المكثفة ، من عاطفة عميقة وحية وعلاقة كنسية حميمة حقيقية اختتمت مع تبادل تحية الفرنسيسكان ” سلام وخير ” .
انتهى اليوم الغني بأحداث ذات مغزى ، مع وحبة غداء اخوية ، في كازانوفا الفرنسيسكان في الناصرة ، حيث التقت عائلة الفرنسيسكان بفرح ومشاركة شاكرة الرب وسيدتنا العذراء لهدية دعوة الفرنسيسكان العظيمة والتي هي دائما في خدمة الرب والكنيسة .

النص : كاترينا فوبا بيدريتي
الصور : ميرسولو جادلوسز

» custodia.org
© 2011 Terra Sancta blog   |   privacy policy
custodia.org    proterrasancta.org    cmc-terrasanta.com    terrasanta.net    edizioniterrasanta.it    pellegrinaggi.custodia.org